سؤال الأسبوع من أفيخاي أدرعي: ما الدول العربية التي تسمح بدخول الإسرائيليين؟ إليك الإجابة
هافنغتون بوست عربي -

وجَّه المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، على صفحته الرسمية بموقع تويتر سؤالاً لمتابعيه عن الدول العربية التي يُمكن لحاملي جواز السفر الإسرائيلي السفر إليها.

وذلك في تغريدة تضمنت صورة للأهرام المصرية وأحد متاحف مدينة البتراء الأثرية الأردنية.

وكتب فيها: "تفتح إسرائيل يديها للسلام مع الدول العربية كافة التي تريد العيش بسلام. وبالفعل، الكثير من الإسرائيليين يسافرون إلى دول عربية مختلفة بواسطة جواز السفر الإسرائيلي".


تفتح #إسرائيل يديها للسلام مع كافة الدول العربية التي تريد العيش بسلام. وبالفعل، الكثير من الإسرائيليين يسافرون إلى #دول_عربية مختلفة بواسطة #جواز_السفر_الإسرائيلي
هل تعرفون إلى أي دول عربية يمكن السفر بواسطة جواز السفر الإسرائيلي؟ #ترقبوا_الإجابة#شاركوني_إجاباتكم#سؤال_الاسبوع pic.twitter.com/cbUorn20H4

— افيخاي ادرعي (@AvichayAdraee) February 1, 2018


في حين طلب من متابعيه إرسال إجاباتهم وترقُّب الإجابة الصحيحة التي سيعلن عنها في وقت لاحق.

ويوفر موقع وزارة الخارجية الإسرائيلية إجابة عن هذا السؤال؛ إذ يؤكد إمكانية سفر حاملي الجواز الإسرائيلي إلى 3 دول عربية؛ وهي: مصر، والأردن، والمغرب.

إذ يتطلب ذلك، الحصول على تأشيرة سياحة أو عمل قبل السفر إلى المغرب.

وهو الأمر ذاته الذي يتطلبه السفر لمصر بحسب الموقع الرسمي، الذي أكد أن التأشيرات يجب التقديم عليها قبل أسبوعين من السفر، وستكون التأشيرة صالحة للإقامة مدة 90 يوماً.

ولفت الموقع إلى أن التأشيرة غير ضرورية في حالة الرغبة في السفر إلى شبه جزيرة سيناء، حيث تُمنح التأشيرة على الحدود، وتكون مدتها أقصر، إلا أنها تقتصر على شرق سيناء ومدينة سانت كاترين.

أما بالنسبة لإمكانية السفر إلى الأردن، فأكد الموقع الرسمي للوزارة أنه يُمكن الحصول على تأشيرة دخول الأردن لمدة 30 يوماً، وبها يُمكن دخول الأردن عبر معبر نهر الأردن (الشيخ حسين)، ومعبر وادي العربة، ومطار عمّان الدولي.

ولفت الموقع إلى أن معبر جسر الملك حسين مخصص فقط لسفر الدبلوماسيين، والفلسطينيين حاملي الجواز الإسرائيلي، وتُمنح تأشيرة الدخول على المعبر بـ20 ديناراً (28 دولاراً أميركياً).

أما الدول التي لا تسمح بدخول حاملي الجواز الإسرائيلي، فهي 16، بحسب النسخة الإنكليزية لـ"ويكيبيديا".

وكان من بينها 11 دولة عربية، وهي: الجزائر، وعُمان، والسعودية، والإمارات، والكويت، والعراق، والسودان، واليمن، وسوريا، وليبيا، ولبنان.



إقرأ المزيد