طفل سعودي يكتب رسالة مؤثرة لوالدته المتوفاة يطلب منها العودة إلى البيت.. ماذا قال فيها؟
هافنغتون بوست عربي -

عبَّر طفل سعودي عن شوقه لوالدته المتوفاة، متوسلًا -في رسالة مؤثرة خطها بيده- عودتها للحياة. وقال الطفل في رسالته: "ماما، أنا أكتب هذي الرسالة عشان لما أموت زيك آخد الورقة وأوريكي إني ما نسيتك، دايمًا أصلي وأدعي ربي يدخلك الجنة".

وأضاف: "والله، صرت آكل وأسمع كلام سارة.. صرت ما أوسخ البيت، أنتي كنتي تقولين أني أوسخ وأتعبك.. ماما، أنا آسف، الله يخليكي ارجعي عيشى معانا. والله وعد أصير أسمع كلامك وأنظف معاكي وأخليكي تنامي وما أصحيكي من النوم".

واختتم الطفل رسالته بعبارة مبكية، قائلاً: "الله يخليكي، ارجعي".

وحظيت الرسالة بتعاطف واسع من قبل السعوديين على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصةً موقع "تويتر"؛ حيث عبر عديدون عن تأثرهم بما كتبه الطفل، داعين الله أن يربط على قلبه ويرحم أمه ويجمعهما في الجنة؛ ففي تعليقه على الرسالة كتب عبدالله العتيبي: "أكثر رسالة أثرت فيّ من يوم شفتها. يا رب صبر ذا الطفل على فراق أمه".

وقال مغرد رمز إلى نفسه باسم "كنز": "ارجعيعيشي معانا.. الجملة هذي دمعت عيني، يا رب احفظ كل أم ولا تحرمنا من حنانها".

أما صالح الزهراني فعلق بالقول: "رسالة تدمع لها العين غصبًا عنك. أسأل الله أن يلهمه الصبر".

وكتب وليد الأحمري: "رسالة كُتبت بدموع تقطر دمًا من الألم.. الله يصبره ويكون ولد صالحًا يدعو لها".

وعلق نواف السرحاني قائلًا: "أقسم بالله أني دمعت.. ليس فراق إنما حسرة؛ لأننا مقصرين في حق المرأة العظيمة أطال الله في أعمار أمهاتنا وأمهاتكم".



إقرأ المزيد