في فرنسا هذه المرة.. تعثَّر فنطحه الثور.. مقتل مصارع ثيران بطريقة مأساوية
هافنغتون بوست عربي -

لقي مصارع ثيران إسباني مصرعه، بعد أن تعثَّر في حلبة المصارعة فنطحه الثور، في مباراة لمصارعة الثيران أقيمت في جنوب غربي فرنسا، بحسب تقارير صحفية.

المصارع، ويدعى إيفان فاندينو، والبالغ من العمر 36 عاماً، لم يلق مصرعه على الفور، بل نُقل بعد النطحة إلى المستشفى، ولكنَّه توفي في وقت لاحق متأثراً بجراحه، بحسب تقرير وكالة الأنباء الإسبانية "إي إف إي"، مستشهدةً بمصادر قريبة من مصارع الثيران الباسكي (نسبةً إلى إقليم الباسك شمالي إسبانيا).

وكان فاندينو قد سقط أثناء المباراة التي أقيمت في بلدية إير سور لادور يوم السبت، الـ17 من يونيو/حزيران من عام 2017، حسب Guardian بعدما تعثر في رداءٍ يُستَخدَم لتشتيت انتباه الثور، الذي يخضع لتربيةٍ خاصة لإعداده لمثل هذه المباريات.

وبعد سقوطه، نطح الثورُ فاندينو، مخترقاً جذعه بقرنيه.

ivan fandino
أيفان فيرناندو قبل مصرغه بدقائق

وهذا ثاني مصارع ثيران يموت في الحلبة منذ عام 2016، إذ قُتِلَ المصارع فيكتور باريو أمام المشاهدين، في يوليو/تموز من العام المذكور، بعد أن نطحه الثور بالحلبة كذلك، وكانت تلك هي المرة الأولى منذ أوائل تسعينات القرن الماضي، التي يموت فيها مصارع ثيران محترف داخل الحلبة في إسبانيا.

ويموت الكثيرون كل عام أثناء مهرجاناتٍ صيفية في إسبانيا، تتضمن ركض الثيران في الشوارع داخل المدن، أو مطاردتها في الريف، وهي مهرجاناتٌ تجذب السياح عادةً.



إقرأ المزيد