ما جرى لابن خلدون في تونس
العربي الجديد -
في ظاهره، ليس الأمر أكثر من خطأ إملائي. لكن جناية بلدية تونس العاصمة (وتونس عموماً) أكبر وأفدح على عبد الرحمن بن خلدون. حدث ذلك دون اعتبار لحق العربية علينا، دون حساب لمقام "العلّامة"، ودون تجشّم عناء المراجعة، ودون اجتهاد في جمالية الخط.

إقرأ المزيد