طيش
العربي الجديد -
مثل ولدٍ طائش/ لا يهمُّه رأي الخالات اللواتي صرفنَ أعمارهن على الجسر بين الضفّتَين/ ولا رجال الشرطة الذين يدخّنون على كَراسٍ بلاستيكية/ ويطلقون ابتسامات تهديد سائلة/ تحت أشعّة الشمس/ ولا المسؤول الشيوعي الذي كاد أن يجعلني شهيداً من أجل الحرية.

إقرأ المزيد