وفيات كورونا بإسرائيل ترتفع إلى 5.. ورفض للإغلاق الكامل
عربي ٢١ -

ارتفع في إسرائيل عدد الوفيات جراء الإصابة بفيروس كورونا الجديد إلى خمس، فيما واصلت حكومة الاحتلال رفض الإعلان عن إغلاق كامل، لمواجهة تفشي الوباء.


وذكرت وزارة الصحة الإسرائيلية في بيان، أن عدد المصابين بوباء فيروس كورونا ارتفع إلى 2030، بينهم 37 في حالة خطيرة، إضافة إلى وفاة شخصين بالفيروس، ليرتفع عدد الوفيات إلى خمس، أحدهما مسن يبلغ من العمر 76 عاما، وكان يعاني من أمراض سابقة، بحسب صحيفة "هآرتس" العبرية.


ورفضت حكومة الاحتلال خلال اجتماع عبر الهاتف، بشكل استثنائي، الليلة الماضية، اتخاذ خطوة الإغلاق الكامل، لكنه أقرت أنظمة طوارئ جديدة تقيد حركة التنقل، بحسب ما أوردته هيئة البث الإسرائيلية "مكان"، التي أشارت إلى أن مفتشي البلدية سيفرضون الأنظمة الخاصة بإغلاق المحلات التجارية.


وأشارت الهيئة الإسرائيلية إلى أنه "بعد مداولات هاتفية استمرت ست ساعات، أقرت الحكومة بعد منتصف الليلة الماضية، أنظمة طوارئ جديدة، تقيد حركة التنقل، في مسعى لحصر وباء كورونا الفتاك"، موضحة أن هذه الأنظمة ستدخل حيز التنفيذ اعتبارا من الساعة الثامنة من مساء الأربعاء.

 

اقرأ أيضا: إجراءات مشددة للاحتلال مع ارتفاع مصابي كورونا.. نتنياهو ساخط


وأفادت بأنه سيسمح للإسرائيليين بالخروج من منازلهم لمسافة مئة متر فقط، وتقليص المواصلات العامة إلى حد كبير، مضيفة أن مفتشي البلديات سيقومون بفرض الأنظمة الخاصة بإغلاق المحال التجارية، التي تخرق تعليمات وزارة الصحة.


ولفتت إلى أن محكمة العدل العليا أذنت الليلة الماضية، لجهاز الأمن العام (الشاباك)، والشرطة باستخدام خاصية للتعقب الرقمي لمرضى كورونا، ولمن فرض عليه الحجر المنزلي، وذلك شريطة أن يقر الكنيست هذا الإجراء الاستثنائي في القريب العاجل.


وقالت الهيئة إن "إسرائيل تواصل الاستعداد لتوسيع إجراءات العزل وتشديدها"، منوهة إلى أن قيادة الجبهة الداخلية استدعت جنودا من وحدات أخرى، تمهيدا لاحتمال إصدار تعليمات تلزم المسنين وفئات أخرى بالبقاء في منازلهم.



إقرأ المزيد