تصاعد بوفيات "كورونا".. وفيتنام تحجر 10 آلاف شخص صحيا
عربي ٢١ -

أعلنت السلطات الصينية ارتفاع عدد الوفيات جراء فايروس كورونا المستجد، ليصل عدد الضحايا إلى أكثر من 1330. بعد وفاة 242 شخصا في مقاطعة هوبي.

وتعد هذه أكبر حصيلة وفيات في يوم واحد بسبب الفيروس القاتل منذ بدء انتشاره. كما ارتفعت حالات الإصابة بنسبة كبيرة؛ إذ سجلت 14840 حالة جديدة.

وأقالت اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني مسؤول الحزب في هوبي، جيانغ تشاو ليانغ، ليحل محله عمدة شنغهاي يينغ يونغ، بحسب وسائل إعلام حكومية.

وسجلت حوالي 15 ألف إصابة جديدة بعد أن استخدمت السلطات طريقة تشخيص جديدة. وكان هناك اتهامات سابقة للصين بإخفاء حجم تفشي الفيروس في هوبي.

من جانبها فرضت فيتنام الخميس حجرا صحيا على قرى يسكنها 10 آلاف شخص وتقع على مقربة من العاصمة هانوي وذلك بعد تسجيل ست إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد المميت.

وإجراءات العزل التي فرضت على منطقة سون لوي على بعد قرابة 40 كلم عن هانوي، تعتبر الأولى من نوعها خارج الصين منذ ظهور الفيروس في مدينة ووهان وسط الصين أواخر العام الماضي.

وجاء في بيان لوزارة الصحة "اعتبارا من 13 شباط/فبراير 2020 سنقوم بشكل عاجل بعزل وفرض حجر صحي على منطقة الوباء في سون لوي".

 

اقرأ أيضا: رغم مخاوف "كورونا" مبيعات مرتفعة للحم الخفاش بإندونيسيا


وسون لوي منطقة زراعية تضم العديد من القرى، وقامت السلطات نقاط تفتيش حول المنطقة المعزولة.

وقام مسؤولو الصحة الذين يرتدون سترات واقية برش المواد المطهرة على السيارات التي تمر أمام نقاط التفتيش.

وتواصلت الإجراءات حول العالم للحيلولة دون انتشار الوباء، وألغت مدينة برشلونة الإسبانية، أكبر معرض للهواتف المحمولة في العالم بسبب مخاوف مرتبطة بفيروس كورونا. ويأتي ذلك بعد انسحاب عدد كبير من شركات التكنولوجيا الكبرى.

وفي الولايات المتحدة قال مراكز لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنها تستعد لفيروس كورونا واحتمالية انتشاره، بعد تسجيل 13 حالة إصابة مؤكدة في الولايات المتحدة.

وتم إجلاء حوالي 300 موظف من أكبر بنك في سنغافورة، دي بي اس، بعد مرض شخص بسبب فيروس كورونا.

في اليابان، ارتفع عدد الإصابات على متن سفينة سياحية خاضعة للحجر الصحي قبالة يوكوهاما إلى 174 حالة مؤكدة.



إقرأ المزيد