غريغوري دارجون: خلف أشباح رقّان
العربي الجديد -
يضمّ المعرض المستمرّ حتى بعد غدٍ الثلاثاء في الجزائر العاصمة قرابة عشرين صورةً بالأبيض والأسود، يوثّق فيها المصوّر الفرنسي تفاصيل من الحياة اليومية في رقّان وإكّر وتقترب من ملامح الوجوه الإنسانية فيها، بعد قرابة ستّين سنةً من التجارب النووية الفرنسية.

إقرأ المزيد