أحبّ وجهي
العربي الجديد -
أحبّ وجهي الّذي يعيدني سيرتي الأولى ويمهّد الفخاخ لعثراتي وجهلي/ وجهي الّذي يُتأتئ اللّغة ويثني القواميس وينكث الأبجديات والمعابر/ ويعلّق الأسفار من أنوفها ويهدّد السلم الأهلي والتوتّر معاً/ أحبّ سذاجته التي تورثني عدم الاكتراثحتّى بفقاعات الصابون وبقع الزيت.

إقرأ المزيد