إبراهيم المازني... خفة دم ومفارقات في رحلته إلى الحجاز
العربي الجديد -
يحافظ الكاتب المصري إبراهيم عبد القادر المازني على خفة دمه وعنايته بالمفارقات ووصفه السردي الدفاق في رحلته الحجازية، التي قام بها من أجل أداء العمرة، سنة 1930، قبيل اكتشاف النفط، مع عدد من وجهاء مصر.

إقرأ المزيد