مارك روثكو.. استعادة ثورة التجريد
العربي الجديد -
حتى نهاية حزيران/ يونيو المقبل، يتواصل في "متحف تاريخ الفن" في فيينا معرض استعادي لروثكو، ويلقي الضوء على أعماله المبكرة في ثلاثينيات القرن الماضي مروراً بمحاولات التجديد في الأربعينيات، وصولاً اللوحات التجريدية في الخمسينيات والستينيات التي جعلت منه فناناً مشهوراً.

إقرأ المزيد