كيف تغلبت شركة صينية على سامسونغ في أفريقيا؟
راديو سوا -
رغم أن شركة "سامسونغ" تتصدر قاعدة مبيعات الأجهزة النقالة الذكية عالميا، إلا أن شركة "ترانسيشن" (Transsion) الصينية استطاعت التغلب عليها في قارة أفريقيا. وبلغت حصة شركة "سامسونغ" الكورية 20 في المئة من السوق العالمية في النصف الأول من 2018، إذ باعت أكثر من 71.5 مليون هاتف نقال، حسب أرقام مؤسسة "آي دي سي" الأميركية. ​واستطاعت أجهزة "ترانسيشن" الصينية أن تستحوذ على 35 في المئة من سوق القارة السمراء، فيما جاءت مبيعات "سامسونغ" في المرتبة الثانية بحصة 23 في المئة، بحسب تقديرات "أي دي سي" للمبيعات خلال النصف الثاني من العام 2018. وسيصدر مصنعو الهواتف النقالة حوالي 53.8 مليون جهاز خلال النصف الثاني من العام الحالي للقارة الأفريقية، منها 22.4 مليون هاتف ذكي. لماذا يفضل الأفارقة "تكنو"؟ رغم أن "ترانسيشن" لا تبيع أجهزتها في السوق الصينية، إلا أنها لاقت رواجا في السوق الأفريقية، حيث انتشر جهاز "تكنو" (TECNO) أحد أبرز منتجاتها الذي بدأ تصنيعه عام 2006. وتقول الشركة إن هاتفها من أفضل الهواتف الذي يمكن أن يتلقط صور "سيلفي".   ​​ويبلغ معدل سعر الجهاز 100 دولار، فيما يبلغ سعر مثيله من سامسونغ 235 دولار. كما تمتلك الشركة أيضا أجهزة "أيتل"/(itel)، و"إنفينكس"/(Infinix)، و"سبايس"/(Spice). أهم الأسواق الأفريقية وتعد أسواق نيجيريا وجنوب أفريقيا، الأكثر نشاطا على صعيد تداول وبيع الأجهزة النقالة في أفريقيا. وستستورد السوق النيجرية 2.7 مليون هاتف ذكي بانتهاء النصف الثاني من 2018. وتبلغ شحنات الأجهزة الذكية لجنوب أفريقيا، حوالي 3.4 مليون جهاز خلال النصف الثاني من العام الحالي.

إقرأ المزيد