ثلاثة من مشاهير هوليود يواجهون قضايا "اعتداء جنسي"
عربي ٢١ -

قال مكتب المدعي العام في ولاية لوس أنجليس الأمريكية إنه ينظر في قضايا اعتداء جنسي جديدة تتعلق بثلاثة من مشاهير هوليود، هم المنتج السينمائي هارفي واينستين ونجم أفلام الحركة ستيفن سيغال والممثل أنتوني أندرسون نجم المسلسل التلفزيوني الكوميدي “بلاك-يش”.


ولم يقدم جريج ريسلينج المتحدث باسم المدعي العام تفاصيل بشأن الاتهامات أو وقت حدوث وقائع الاعتداء المزعومة، فيما لم يرد ممثلون عن واينستين وسيغال على طلبات للرد على هذه القضية.


ويواجه المخرج واينستين تهما في ثلاث قضايا اعتداء جنسي، تقدمت أكثر من 70 امرأة شكاوى تتعلق بـ"سوء السلوك الجنسي" بما في ذلك الاغتصاب، لكنه ينفي إقامة أي علاقة جنسية دون رضا الطرف الآخر.


وفجرت الاتهامات الأولى ضد واينستين في 2017 ما تعرف بــ"حركة مي تو على وسائل التواصل الاجتماعي والتي شهدت اتهامات علنية لرجال في مجالات الأعمال والسياسة والترفيه بسوء السلوك الجنسي مما دفع كثيرون للاستقالة.


أما الممثل أندرسون، فواجه اتهامات، ونُشرت لأول مرة عبر وسائل إعلام أمريكية في تموز/يوليو الماضي.
وقال موقع (ذا بلاست) الأميكي إن امرأة قدمت بلاغا لشرطة لوس انجليس تتهم أندرسون بالاعتداء عليها العام الماضي بعد أن أشرفت على تنظيم حفل أقامه الممثل، فيما قال الأخير إن السلطات لم تتواصل معه أو أي من ممثليه فيما يتعلق بالأمر.


وأضاف في بيان له: من المؤسف أن أي أحد بإمكانه تقديم بلاغ للشرطة سواء كان صحيحا أم خطأ… ينفي أنتوني الاتهام بشكل قاطع".



إقرأ المزيد