مايكل جاكسون ولاري كينغ ونيكولاس كايدج قضوا حيواتهم في سداد ديونهم.. مشاهير حافظوا على ثرواتهم بعد إفلاسهم
هافنغتون بوست عربي -

الطريق إلى الثروة والشهرة صعب وشاق ويحتاج إلى عمل مضن كما يعلم نجوم هوليوود الأسطوريين، لكن بعض هؤلاء النجوم نسي أن يتعلم أن الاحتفاظ بالثروة ربما يكون أكثر صعوبة من تكوينها، وبعضهم تعلم المحافظة عليها بشكل عملي بعد درس قاس يسمى "إشهار الإفلاس".

في التقرير التالي قصص مشاهير من عالم التمثيل أفلسوا بعد غنى، ليتعلموا كيف يحافظون على ثروتهم


لاري كينغ

أحد أشهر مقدمي البرامج الحوارية في أميركا على الإطلاق وتقدر ثروته حالياً بـ 150 مليون دولار حسب دليل الأغنياء الأميركي، لكن كينغ تعلم الاحتفاظ بهذه الثروة بعد عدة دروس قاسية.

as

يصف كينغ نفسه في بداية حياته المهنية بأنه كان مستهتراً، ففي عام 1971 تم اعتقاله بتهمة سرقة خمسة آلاف دولار من شريكه في التجارة، ثم تمت تبرئته ولكنه ظل عدة سنوات يبحث عن عمل في مجال الصحافة دون جدوى.

في عام 1978 أعلن كينغ عن إفلاسه بدين قدره 352 ألف دولار، وما أنقذه من ذلك هو اقتراح من أحد منتجي شبكة CNN على لاري للعمل كمذيع في برنامج حواري يبث من بواشنطن.

sdg

بالرغم من أن كينغ لم يكن متحمساً للفكرة إلا أن هذا البرنامج الحواري هو ما تحول مع الوقت إلى برنامج Larry King Live المشهور الذي استمر في تقديمه 25 عاماً ليصبح أحد أنجح البرامج الحوارية في أميركا والعالم ويحقق له ثروة تعلم كينغ الحفاظ عليها هذه المرة.


مايك تايسون

الملاكم الأميركي المحترف وبطل العالم للوزن الثقيل استطاع أن يحصد خلال عشرين عاماً من مسيرته 400 مليون دولار.

لكن هذه الثروة لم تصمد أمام التبذير الشديد وحياة الترف التي يعيشها تايسون.

في عام 2003 أعلن البطل الأسبق في الوزن الثقيل عن إفلاسه، حيث بلغ المجموع العام لديونه 23 مليون دولار منها 9 ملايين لتسديد نفقات طلاقه من زوجته الأولى روبين جيفينز.

f

بالإضافة إلى 13.4 مليون دولار مديونية الضرائب و4 ملايين لهيئة الضرائب البريطانية، مازال تايسون يحاول تسديدها حتى اليوم عن طريق تقديم برامج تلفزيونية والظهور كضيف في أفلام مختلفة.


نيكولاس كايدج

d

استطاع نيكولاس كايدج في فترة من الفترات أن يحصل على لقب أعلى ممثل في الأجر على الإطلاق بما يصل إلى 40 مليون دولار في السنة، وتقول التقديرات إنه على مدار مسيرته الفنية في هوليوود 1996 إلى 2011 استطاع أن يجمع ثروة قدرت بأكثر من 150 مليون دولار.

إلا أن نيكولاس على غرار حياة نجوم هوليوود المترفة تمكن من تبديد هذه الثروة أسرع مما جمعها، وذلك بسبب ولعه بجمع الهياكل العظمية للديناصورات، إضافة إلى الحيوانات الغريبة باهظة الثمن، حيث يربي كايدج في منزله تمساحاً وسمكة قرش وأخطبوطاً نادراً، بالإضافة إلى الثعبان الملكي الأمهق النادر جداً والذي يمتلك كايدج زوجاً منه.

sd

بالإضافة لهوسه بالطائرات الخاصة والسيارات النادرة والمنازل الفاخرة بل والقلاع الأوروبية التي يمتلك كايدج اثنتين منها، قام كايدج بشراء هرم بارتفاع يقارب من 3 أمتار بكون مقبرته، والذي كتب عليه باللغة اللاتينية "Omni Ab Uno" أو "الكل من واحد".
في عام 2009 بلغت الضرائب التي لم يدفعها الممثل 6.5 مليون دولار، ثم وصل الأمر إلى أن مديره المالي سمويل ليفين قام برفع دعوى قضائية ضده بعد أن عجز كايدج عن تسديد أجرته.

يستمر نيكولاس حتى اليوم في التمثيل بغرض تسديد ديونه.


مايكل جاكسون

sd

أشهر المفلسين على الإطلاق أسطورة موسيقى البوب الأميركي الراحل مايكل جاكسون والذي بقيت القيمة الحقيقية لثروته غامضة.

فبحسب فوكس نيوز الأميركية نشرت أسرته حسابات مثيرة للجدل بعد وفاته قالت إن ثروته وصلت إلى 40-42 مليار دولار.

الرقم الأسطوري لثروة مايكل يتنافى بشكل كبير مع الأرقام الحقيقية التي تم احتسابها سابقاً عندما وجهت إليه تهمة الاعتداء الجنسي على الأطفال عام 1993 وتم احتساب ثروته، فوجد أنه مدين بما وصل إلى 700 مليون دولار، وانتهى الأمر بدفع ما يزيد عن 200 مليون دولار في 20 دعوى قضائية بالاعتداء الجنسي حسب محاميه.

asdg

كان مايكل جاكسون يوصف بأنه مليونير يعيش حياة ملياردير معتمداً على صيته الذي ذاع في العالم أجمع، فوصلت تكلفة أحد منازله إلى 100 مليون دولار.

لكن الحقيقة أنه عندما توفي جاكسون عام 2009، كان في جولة حفلات عالمية في محاول أخيرة لتسديد ديونه المتراكمة وكانت آخر صورة لملك البوب في سيارة الإسعاف وليست على خشبة المسرح.



إقرأ المزيد