الحارس أوشوا يكشف سر نجاحه في التصدي لركلة جزاء ليفاندوفسكي
العربي الجديد -

أوشوا حرم ليفاندوفسكي من التسجيل (أولمبيك/Getty)

أضاع المهاجم روبيرت ليفاندوفسكي، على منتخب بولندا، فرصة التقدم في النتيجة خلال المواجهة التي جمعته بمنتخب المكسيك في نهائيات كأس العالم قطر 2022، وذلك بعد أن أهدر ركلة جزاء وانتهت المباراة بتعادل سلبي.

وتصدى الحارس غيريمو أوشوا، لركلة الجزاء ببراعة حيث كان واضحاً أنّه كان مستعداً للتعامل مع كرة البولندي، وأنه درس تحركاته بشكل جيد ومميز ساعده على صد الكرة ومنع خسارة منتخب بلاده.

وكشف الحارس المكسيكي في تصريح نقله موقع "تيكسبورت" الأرجنتيني، أن مدرب الحراس في منتخب المكسيك وهو الأرجنتيني غوستافو بنيرو، حرص على تقديم كل المعطيات عن طريقة تنفيذ ركلات الجزاء للنجم البولندي، وأمكنهم مشاهدة الكثير من المحاولات من أجل تكوين فكرة عن أسلوب ليفاندوفسكي وهو ما ساعده على صدّ كرته.

بعيدا عن الملاعب

التحديثات الحية

ويملك بنيرو تجارب مثيرة في عالم كرة القدم بعد أن أشرف على عديد الفرق قبل أن يحقق حلمه وانضم إلى الفريق المساعد للأسطورة دييغو مارادونا عندما قاد منتخب التانغو، قبل أن يخوض تجارب أخرى في المكسيك، واستعان به المدرب الحالي مارتينو ليشرف على حراس منتخب المكسيك.



إقرأ المزيد