ليفربول يحسم المعركة أمام تشلسي ويتوج بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي
العربي الجديد -

أضاع لاعبو تشلسي وليفربول الكثير من الفرص المحققة (توم دولات/Getty)

توج نادي ليفربول بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم أمام تشلسي ، بفضل ركلات الترجيح (6-5)، بعد انتهاء الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل السلبي بلا أهداف، في المواجهة النهائية التي جمعت بينهما، السبت، على استاد "ويمبلي" الشهير في العاصمة البريطانية لندن.

ودخلت كتيبة المدرب يورغن كلوب المدير الفني لنادي ليفربول، المواجهة النهاية وأعين نجومها بقيادة المصري محمد صلاح على تسجيل الهدف الأول، بعدما سيطروا على منطقة العمليات، وتنوعت الهجمات التي قاموا بها ضد خصمهم تشلسي.

واستفاق تشلسي بعدما تحمل نجومه ضغط ليفربول، وتحكموا في الكرة، عبر الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة، لكن الإسباني ماركوس ألونسو أضاع تسجيل هدف محقق لـ"البلوز"، عقب التصدي الجيد للحارس البرازيلي أليسون بيكر.

وتعرض ليفربول إلى ضربة موجعة في الدقيقة الـ(33)، بعدما خرج محمد صلاح من المواجهة مصاباً، ليحل مكانه البرتغالي دييغو جوتا، لكن تشلسي واصل ضغطه على مرمى الحارس أليسون بيكر، الذي كاد أن يتلقى الهدف الأول من العملاق روميلو لوكاكو، إلا أن الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي.

تغطية ممتاز من اليسون والله pic.twitter.com/OWdgihCU11

— دحمي (@iFCM30) May 14, 2022

ومع بداية الشوط الثاني، أضاع تشلسي عدداً من الفرص الخطيرة، التي تألق فيها حارس ليفربول، الذي كاد أن يتلقى الهدف الأول، بعدما ارتطمت كرة ماركوس ألونسو في القائم، وسط دهشة جماهير "البلوز" في مدرجات الاستاد.

واستمر مسلسل إضاعة الفرص المحققة بين لاعبي تشلسي وليفربول في الدقائق الأخيرة، من عمر المواجهة النهائية في كأس الاتحاد الإنكليزي، بعدما تألق الحارسان أليسون بيكر مع "الريدز"، والسنغالي إدوارد ميندي حامي عرين "البلوز".

ولم تفلح محاولات نجوم ليفربول في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي من عمر المواجهة النهائية، بعدما أضاعوا الكثير من الفرص المحققة، عقب ابتسام الحظ للحارس السنغالي، إدوارد ميندي، الذي وقف معه قائماه ليحمياه، لتذهب المباراة إلى الأشواط الإضافية.

Crashed against the post by @andrewrobertso5 💥

Wembley would have erupted if that had hit the net!#EmiratesFACup pic.twitter.com/j1eBXOqNEK

— Emirates FA Cup (@EmiratesFACup) May 14, 2022

ولم يتمكن الفريقيان في الأشواط الإضافية، من حسم المواجهة النهائية، بعد التعادل السلبي بلا أهداف، ليتجها مباشرة إلى ركلات الترجيح، التي ابتسمت لكتيبة المدرب الألماني، يورغن كلوب، الذي استطاع نجومه التتويج بلقب كأس الاتحاد الإنكليزي لكرة القدم بنتيجة (6-5).

 



إقرأ المزيد