3 حقائق في تعادل الأهلي وحوريا الغيني
سبورت 360 -

حسم التعادل السلبي بدون أهداف، نتيجة لقاء الذهاب لربع نهائي رابطة دوري أبطال أفريقيا نسخة 2018، والذي استضاف خلاله حوريا وناكري الغيني، الأهلي المصري، بملعب 28 سبتمبر بالعاصمة الغينية، مساء اليوم الجمعة.

ويحتاح الأهلي للفوز بأي نتيجة في لقاء العودة بالقاهرة المقرر اقامته في الثاني والعشرون من سبتمبر الجاري، من أجل بلوغ نصف النهائي القاري.

التقرير التالي نستعرض من خلاله 7 حقائق في تعادل الأهلي وحوريا.

أولاً: شباك مصرية نظيفة دائماً في غينيا

المباراة كانت تحمل الرقم 3 للأندية المصرية ببطولات الأندية الأفريقية في غينيا، واستمرت عذارة شباك المصريين في غينيا، ففاز المقاولون على حوريا في 1983 بثلاثية نظيفة وفاز الحرس على كالوم ستار في 2006 بهدف دون رد قبل التعادل السلبي للأهلي الليلة أمام حوريا، كما أنها المرة الأولى التي يعجز خلالها فريق مصري من تحقيق الفوز في الأراضي الغينية.

 ثانياً: تعادل ثالث للأهلي خارج الديار بذهاب ربع النهائي

للمرة الثالثة بتاريخ الأهلي ببطولات الأندية الأفريقية يحقق نتيجة التعادل في مباراة ذهاب لدور ربع النهائي تقام خارج حدود ملعبه، فسبق وأن تعادل المارد الأحمر أمام مبيلا نزامبي الجابوني بملعب الأخير بذهاب ربع نهائي أفريقيا لأبطال الدوري 1981 و أمام دراجون إيمي الجابوني بملعب الأخير كذلك التعادل أمام دراجون إيمي البنيني بملعب الأخير ببطولة أفريقيا للأندية أبطال الكؤوس.

ثالثاً: أهلي كارتيرون بشباك نظيفة خارجياً

خلال 10 مباريات للأهلي تحت قيادة كارتيرون لم يتعرض الفريق لأي خسارة سواء محلية أو خارجية، فضلاً عن عدم اهتزاز شباك المارد الأحمر خلال المباريات الثلاثة الخارجية للفريق بدوري الابطال تحت قيادة الفرنسي، ففاز على تاون شيب والترجي بهدف دون رد قبل التعادل السلبي أمام حوريا.