ساري: والدي فشل في منعي عن التدخين منذ عشرين عامًا
سبورت 360 -

موقع سبورت 360 – أكد ديفيد لويز مدافع تشيلسي الإنجليزي إنه استعاد عافيته من الناحية البدنية والعقلية بعد أن قام مجلس إدارة النادي بإقالة أنطونيو كونتي والتعاقد مع ماوريتسيو ساري هذا الصيف.

وخرج اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً من خطط المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي في بداية الموسم الماضي ، في حين تعود آخر مباراة له مع نادي تشيلسي في فبراير / شباط الماضي بعد اصابة تعرض لها على مستوى الركبة.

ومع ذلك ، فقد شارك المدافع البرازيلي في جميع مباريات الدوري الإنجليزي الأربعة تحت قيادة ساري ، فيما اعترف لويز أنه أصبح يستمتع بكرة القدم من جديد وكشف عن سبب إعجابه بالعمل مع مدربه الجديد.

وقال ديفيد لويز للموقع الرسمي : “أولا وقبل كل شيء ، ساري شخص وإنسان عظيم ، أعتقد أن فلسفته في العيش كبيرة بالفعل لأنه يريد أن يستمتع كل يوم ، ويريد أن يكون سعيداً وأراد أن يغتنم هذه الفرصة لبدء فصل آخر من حياته”.

وسئل اللاعب البرازيلي عن الأمور التي تجعل الحياة صعبة مثلما حدث في عهد أنطونيو كونتي واضاف : “أعتقد أن هذا هو أحد أهم الأمور في الحياة ، عندما تحب القيام بشيء ما فيجب أن تكون سعيداً ، لذلك ، أنا أؤمن بهذه الفلسفة”.

وحول شخصية المدرب ساري وأجاب : “نحن الآن لدينا مدرب عظيم ، هو شخص يريد اللعب مع الكرة ويريد أن يلعب بقوة ، وأن يعمل على كل التفاصيل وأن يقدم لنا كل المعلومات التي يستطيع أن يقدمها حول المباراة القادمة والخصم ، ساري يحاول كل أسبوع تقديم أفضل خطة ممكنة وهذا أمر رائع لأنه يعمل بأفضل طريقة للفريق”.