حصيلة إنتر ميلان في موسم 2016-2017 .. معاناة منذ رحيل مورينيو
سبورت 360 -

منذ رحيل الموسم البرتغالي جوزيه مورينيو عن صفوف إنتر ميلان في عام 2010 ، واللعنة لا زالت تضرب النادي الإيطالي الذي لم يعرف حتى الآن كيفية المنافسة على الصعيد المحلي أو الأوروبي ، حيث أصبح مكتفياً بالمراكز المؤهلة للدوري الأوروبي ، وأخيراً في المركز السابع.

هذه المعاناة ازدادت في السنوات الأخيرة من حيث الشكل والأسلوب من حيث الأداء مع أكثر من مدرب ، وسوء مجلس إدارة النادي في التعاقد مع لاعبين قادرين على المنافسة ، أو فرض شخصية القتال والتنافس مع قدرات الأندية الأخرى مثل يوفنتوس على سبيل المثال.

إنتر ميلان يحمل أحلام وردية مع المدرب الجديد لوتشيانو سباليتي الذي تقلد مسؤولية تدريب النيرازوري في الموسم المقبل ، والذي يحمل على عاتقه إعادة الفريق إلى مكانه الصحيح من حيث المنافسة على الدوري الإيطالي في الموسم المقبل والتأهل لدوري أبطال أوروبا.

* التعاقدات التي قام بها إنتر ميلان في الصيف الماضي.

الصفقات التي قامت بها إدارة إنتر ميلان في الصيف الماضي لم تقدم الشيء المنتظر على الصعيد المحلي والأوروبي في الموسم المنصرم ، بحيث فشل فريق النيرازوري في تحقيق أي شيء في الدوري الأوروبي ، وخيب آمال الجماهير بشكل كبير في بطولة الدوري الإيطالي.

ومن بين الصفقات التي قام بها إنتر ميلان بالتعاقد مع أنطونيو كاندريفا من لاتسيو مقابل 22 مليون يورو ، وإيفر بانيجا من صفوف إشبيلية بصفقة انتقال حر ، بالإضافة للمهاجم جابيجول الذي انتقل من سانتوس مقابل 70 مليون يورو ، وجواو ماريو الذي انضم للنيرازوري مقابل 40 مليون يورو.

* ماذا فعل إنتر ميلان في الدوري الإيطالي؟.

إنتر ميلان بقيادة المدرب ستيفانو بيولي قدم واحد من أسوأ المواسم على الإطلاق في بطولة الدوري الإيطالي خلال الموسم الماضي ، حيث تعرض إلى 14 هزيمة دفعة واحدة وهو الأمر الذي أدى إلى اقالته من منصبه حتى قبل نهاية الموسم بعد الضغوط التي مارستها الجماهير بقوة.

فريق النيرازوري لم يستطع خلال الموسم الماضي من تسجيل انتصارات متتالية في الدوري الإيطالي إلا في مناسبات قليلة ، والتي انحصرت في الفترة ما بين ديسبمر وكانون الثاني بالحصول على سبع انتصارات ، فيما لم يحقق أي انتصار في سبع مباريات بين 18 أبريل و14 مايو.

وحقق إنتر ميلان في الموسم المنصرم 18 فقط انتصاراً من أصل ثماني وثلاثين جولة خاضها في الدوري الإيطالي ، فيما تعادل في خمس مناسبات وخسر في 14 مواجهة وحصد اثنين وستين نقطة ، في حين أنه لن يلعب في أي مسابقة أوروبية في الموسم الجديد 02017-2018.

* مشوار إنتر ميلان في بطولة الدوري الأوروبي.

مستوى إنتر ميلان في بطولة الدوري الأوروبي في موسم 2016-2017 يمكن أن نسميه كارثي بكل ما تحمله الكلمة من معنى ، بحيث لم يحقق النادي الإيطالي سوى انتصارين اثنين فقط في مرحلة المجموعات ، على الرغم من أن الأندية المتواجدة معه في المجموعة لا تتمتع بالقوة الكبيرة.

ولعب بطل دوري أبطال أوروبا في عام 2010 في المجموعة الحادية عشر في بطولة الدوري الأوروبي خلال الموسم المنصرم ، فيما أنهى مرحلة المجموعات في المركز الرابع والأخير برصيد ست نقاط بعد أن لعب ست مباريات ، محققاً انتصارين اثنين مقابل خسارته في أربع مباريات.

* خروج إنتر ميلان من كأس إيطاليا.

معاناة إنتر ميلان تواصلت حتى في بطولة كأس إيطاليا لكرة القدم في الموسم 2016-2017 ، بحيث تمكن من عبور الدور ثمن النهائي من هذه البطولة بشق الأنفس على حساب بولونيا المتواضع بنتيجة 2-3 ، وذلك بعد انتهاء الوقت الأصلي من تلك المباراة بالتعادل الإيجابي 2-2.

واصطدم إنتر ميلان في الدور ربع النهائي من كأس إيطاليا بمواجهة صعبة أمام لاتسيو ، وعلى الرغم من أن المباراة أقيمت على ملعب جوزيبي مياتزا في مدينة ميلانو ، إلا ان فريق المدرب ستيفانو بيولي فشل فشلاً ذريعاً في هذا الاختبار وخروج من البطولة بعد خسارته بنتيجة 2-1.

للتواصل مع الكاتب ..



إقرأ المزيد