السيسي يقر قرضاً فرنسياً بقيمة 808 ملايين دولار لمترو الأنفاق
العربي الجديد -

الهدف تمويل توريد 55 قطاراً وتجديد معدات الخط الأول من مترو أنفاق القاهرة (Getty)

أصدر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الخميس، قراراً جمهورياً برقم 194 لسنة 2022، بشأن الموافقة على اتفاق القرض الموقع بين حكومته، ممثلة في وزارة التعاون الدولي، وحكومة فرنسا، للمساهمة في تمويل توريد 55 قطاراً، وتجديد معدات ومستودعات للخط الأول من مترو أنفاق القاهرة (حلوان - المرج)، بمبلغ إجمالي مقداره 776 مليوناً و900 ألف يورو (نحو 808 ملايين دولار).

وفي 28 مارس/آذار الماضي، شهد رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي توقيع اتفاق القرض الفرنسي لتمويل تصنيع وتوريد 55 قطاراً للخط الأول للمترو، شاملة أعمال الصيانة لمدة 8 سنوات، وتوريد معدات الورشة اللازمة لأعمال الصيانة عن طريق شركة "ألستوم" الفرنسية المعنية بتنفيذ المشروع.

وتبلغ مدة القرض 40 عاماً، منها 15 عاماً فترة سماح، و25 عاماً فترة سداد بسعر فائدة 0.0092% في المائة سنوياً. وبلغ إجمالي قيمة مساهمة الحكومة المصرية في تمويل الصفقة ملياراً و183 مليون جنيه (48 مليون دولار تقريباً)، إذ تبلغ نسبة المكون المحلي في التصنيع 13.3% من خلال التعاون مع مصنع "سيماف" التابع للهيئة العربية للتصنيع (الجيش).

وقبل ثلاثة أيام، وافق مجلس النواب على قرار الرئيس السيسي رقم 400 لسنة 2022، بشأن الحصول على قرض بمبلغ 250 مليون يورو من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، لتمويل مشروع تأهيل الخط الثاني لمترو أنفاق القاهرة (شبرا الخيمة - المنيب).

اقتصاد الناس

التحديثات الحية

وحسب الأرقام الرسمية، ارتفع الدين الخارجي لمصر إلى 157.8 مليار دولار في نهاية مارس/آذار 2022، من 145.529 مليار دولار بنهاية ديسمبر/كانون الأول 2021، علماً أن إجمالي الدين زاد بأكثر من 115 مليار دولار منذ تولي السيسي الحكم عام 2014، نتيجة توسعه في الاقتراض من الخارج لتمويل ما يعرف بـ"المشروعات القومية".

وديون مصر تعد الأعلى في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إذ عادلت نحو 35.5% من إجمالي ديون المنطقة عام 2020، مقارنة مع 19% في 2010، و25% في 2016.



إقرأ المزيد