الروبل يسجل صعودا قياسيا للمرة الأولى منذ عامين
عربي ٢١ -

سجل الروبل الروسي صعودا قياسيا السبت أم الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي، للمرة الأولى منذ عامين، رغم العقوبات الغربية المفروضة على روسيا.


وقالت وكالات روسية، بينها نوفستي، إنه بحلول الساعة 10:36 بتوقيت موسكو، انخفض سعر صرف الدولار بواقع 23 كوبيكا (الروبل = 100 كوبيك) إلى 63.07 روبل، وقبل ذلك في مستهل تعاملات اليوم تم تداول الدولار دون مستوى 63 روبلا، وذلك للمرة الأولى منذ شباط/ فبراير 2020.


في حين جرى تداول العملة الأوروبية (اليورو) عند مستوى 65.35 روبل، وقبل ذلك في بداية التعاملات تم تداول اليورو دون مستوى 65 روبلا، وذلك لأول مرة منذ حزيران/ يونيو 2017.


ودفعت العقوبات الغربية المفروضة ردا على غزو أوكرانيا إلى انهيار العملة الروسية، وأصبح بإمكان دولار أمريكي واحد أن يشتري 117 روبلا في موسكو بعد أن تراجعت العملة 10 بالمئة وسجلت مستوى قياسيا جديدا عقب إعلان العقوبات. قبل أن تعود إلى الارتفاع مجددا.


وفي 24 شباط/ فبراير الماضي، أطلقت روسيا هجوما على أوكرانيا تبعه رفض دولي وعقوبات اقتصادية مشددة على موسكو، التي تشترط لإنهاء عمليتها تخلي كييف عن خطط الانضمام إلى كيانات عسكرية والتزام الحياد، وهو ما تعده الأخيرة "تدخلا" في سيادتها.

 

اقرأ أيضا: FP: لماذا تفشل حملة بايدن العالمية ضد بوتين؟


 


إقرأ المزيد