بن زايد: نتطلع لقرارات بقمة الـ20 تعزز المواجهة الجماعية لكورونا
الخليج الجديد -

الخميس 26 مارس 2020 11:29 ص

‏أكد ولي عهد أبوظبي، الشيخ "محمد بن زايد"، الخميس، أن شعوب العالم تتطلع لقمة الـ20 الافتراضية المقررة في السعودية الخميس بقرارات تعزز مواجهة خطر كورونا.

وقال في تغريدة نشرها على "تويتر"، "بروح التضامن والتكاتف العالمي، تشارك الإمارات اليوم في القمة الاستثنائية لمجموعة العشرين G20 برئاسة خادم الحرمين الشريفين.. نواجه تحديًا مشتركًا غير مسبوق في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.. وشعوب العالم تتطلع إلى هذه القمة للخروج بمواقف وقرارات تعزز المواجهة الجماعية لهذا الخطر".

وتنطلق قمة العشرين، الخميس، بشكل استثنائي في الزمان والطريقة، إذ سيلتقي عبر الإنترنت قادة أقوى عشرين دولة اقتصاديا ومعهم دول أخرى ومنظمات عدة، في مقدمتها منظمة الصحة العالمية، للحديث حول ما يمكن فعله لمواجهة أزمة كورونا العالمية.

وسيرأس الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، اجتماع القمة بعدما شدد، مساء الأربعاء، على أن العالم يعيش وقتا حرجا في مواجهته لجائحة كورونا التي تؤثر على الإنسان والأنظمة الصحية والاقتصاد العالمي.

وأعرب عن أمله في أن يخرج الاجتماع بمبادرات تحقق آمال شعوب العالم، وتعزز دور حكومات الدول الأعضاء، وتوحد جهودهم لمواجهة الوباء.

وأتى حديث الملك "سلمان" معبرا عن تطلعات المجموعة التي أخذت على عاتقها معالجة أزمات عالمية سابقة، بالتعاون مع المنظمات الدولية.

بروح التضامن والتكاتف العالمي، تشارك الامارات اليوم في القمة الاستثنائية لمجموعة العشرين G20 برئاسة خادم الحرمين الشريفين...نواجه تحديًا مشتركًا غير مسبوق في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.. وشعوب العالم تتطلع إلى هذه القمة للخروج بمواقف وقرارات تعزز المواجهة الجماعية لهذا الخطر.

— محمد بن زايد (@MohamedBinZayed) March 26, 2020

وتضم مجموعة العشرين، كلا من: الولايات المتحدة، وتركيا، وكندا، والمكسيك، والبرازيل، والأرجنتين، وفرنسا، وبريطانيا، وألمانيا، وإيطاليا، وجنوب أفريقيا، والسعودية، وروسيا، والصين، واليابان، وكوريا الجنوبية، والهند، وإندونيسيا، وأستراليا، فضلا عن الاتحاد الأوروبي.

وحتى الخميس، أصاب فيروس "كورونا" الجديد أكثر من 486 ألفا في العالم، توفي منهم أكثر من 22 ألفا، بينما تعافى ما يزيد على 117 ألفا.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات



إقرأ المزيد