العفو الدولية تنتقد تنظيم نزال ملاكمة عالمي بالسعودية
عربي ٢١ -

استنكرت منظمة العفو الدولية قرار إقامة مواجهة الملاكم البريطاني "أنطوني جوشوا" ومنافسه الأمريكي من أصل مكسيكي "أندي رويز"، في السعودية كمكان لتنظيم هذا النزال.

 

واعتبرت المنظمة في بيان لها  أن تلك الأحداث تسهم في التغطية على سجل المملكة بانتهاكات لحقوق الإنسان.

 

وقالت إن السعودية تحاول "غسل" صورتها، بعد انتهاكات كبيرة في مجال حقوق الإنسان، إضافة إلى اغتيال الصحفي السعودي "جمال خاشقجي"، والحرب التي تقودها السعودية في اليمن.


وقال رئيس حملات منظمة العفو الدولية في بريطانيا، "فيليكس جاكنز"، في تصريحات للصحيفة ذاتها، إنه "يجب على "جوشوا" أن يعرف قوانين حقوق الإنسان، وأن يكون مستعدا للتحدث علنا عن سجل حقوق الإنسان السيئ في السعودية".


وتابع: "إذا قاتل أنتوني جوشوا مقابل آندي رويز جونيور في السعودية، فمن المحتمل أن تكون فرصة أخرى للسلطات السعودية لمحاولة غسل صورتها المشوهة بشدة من خلال الرياضة".

 

بدوره، دافع إيدي هيرن المشرف على ترويج مباريات الملاكم البريطاني أنطوني جوشوا، الاثنين، عن تنظيم مواجهة الثأر بين ملاكمه ومنافسه الأمريكي من أصل مكسيكي أندي رويز في المملكة العربية السعودية، عقب انتقادات من منظمة العفو الدولية لهذه الاستضافة.


وصرح هيرن أمام رجال الإعلام على هامش مؤتمر صحافي عقده في لندن: "هناك الكثير من الأحاديث حول المكان الذي سيقام فيه النزال. بالنسبة لنا، كان يتوجب أن نذهب إلى مكان يؤمن بالملاكمة، حيث لديهم رؤية".

وتابع: "يجب علينا أن ندرك أن هناك عالما آخر غير كارديف وماديسون سكوير غاردن. هذا الحدث يمكن أن يبدل الملاكمة إلى الأبد"، مشيرا إلى أحداث رياضية عالمية استضافتها المملكة سابقا.


وستكون العاصمة السعودية الرياض في السابع من كانون الأول/ ديسمبر المقبل مع الموعد التاريخي بين الملاكمين، بعد ستة أشهر من الخسارة المفاجئة للبريطاني جوشوا في نيويورك بالضربة القاضية خلال الجولة السابعة.



إقرأ المزيد