كلاكيت رابع دولة.. لوكسمبورغ تستدعي سفيرة (إسرائيل) بسبب مجزرة غزة
الخليج الجديد -

كلاكيت رابع دولة.. لوكسمبورغ تستدعي سفيرة (إسرائيل) بسبب مجزرة غزة

استدعت وزارة خارجية لوكسمبرغ سفيرة (إسرائيل)، اليوم الأربعاء، «سيمونا فرانكل»، للاحتجاج على المجزرة الإسرائيلية ضد الفلسطينيين في قطاع غزة، والتي أدت إلى استشهاد 62 فلسطينياً، لتصبح بذلك رابع دولة تتخذ هذا الإجراء.

ولم تقدم دولة عربية واحدة من الدول التي لديها سفارات إسرائيلية على إجراء مماثل.

وقال موقع صحيفة «يديعوت أحرونوت» الإسرائيلي، إن وزارة خارجية لوكسمبرغ «استدعت السفيرة الإسرائيلية سيمونا فرانكل، في ضوء الأحداث على حدود قطاع غزة».

وتعرضت «فرانكل»، لجلسة توبيخ بشأن المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، الإثنين، على حدود قطاع غزة، وفقا لما نقله موقع «عرب 48» الفلسطيني.

وتعد هذه هي الجلسة الثانية التي تتعرض لها «فرانكل» خلال 24 ساعة، حيث استدعيت لمحادثة مماثلة في وزارة خارجية بلجيكا، حيث تشغل أيضا منصب السفيرة في كلا البلدين.

ويأتي استدعاء فرانكل بعد يوم واحد من استدعاء إيرلندا للسفير الإسرائيلي لديها لذات السبب.

واستدعت أيضا وزارة الخارجية بجنوب إفريقيا سفيرها في إسرائيل، للاحتجاج على تلك المجزرة.

جاء ذلك بعد ساعات قليلة من إعلان تركيا طرد السفير الإسرائيلي لديها، «إيتان نائيه»، في إطار إجراءات الردّ على المجزرة التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي بحق الفلسطينيين العزّل، على حدود قطاع غزة.

وكانت الخارجية الإسرائيلية قد اعترفت، الثلاثاء، أن كلاً من بلجيكا وإيرلندا استدعتا السفيرة الإسرائيلية.

وارتكب جيش الاحتلال مجزرة، الاثنين الماضي، بحق المتظاهرين السلميين في قطاع غزة، أسفرت عن مقتل 62 شخصاً وإصابة أكثر من 3 آلاف آخرين بالرصاص والاختناق.



إقرأ المزيد