الطريق إلى أوزبكستان... مآذن فيروزية وأسواق تحلو فيها الحكايات
الشرق الأوسط -
السفر إلى أوزبكستان بمثابة دعوة إلى الغوص في عُمق التاريخ. دعوة مفتوحة للسير في طريق الحرير والتمتع بالجمال الغامض والثراء الفكري والثقافات المتعددة في سمرقند و بخارى وخوارزم. بمساجدها ومآذنها الفيروزية المزخرفة وحكاياتها التي لا تنتهي عن الفروسية والتجارة والأسفار، لا يزال ماضيها شاخصاً إلى اليوم يُدغدغ الخيال ويدعو الحواس للاستمتاع بها. ورغم أن كل شيء لا يزال عالقاً ومتعلقاً بالزمن هنا، فإن هناك نظرة نحو المستقبل لا يمكن أن يغفلها الزائر وهو يتجول بين شوارعها وأحيائها.

إقرأ المزيد