رئاسة الجمهورية تدين التفجير الاجرامي في سوق المسيب
وكالة الانباء الوطنية العراقية -
الوطنية العراقية - ونا /الأثنين 19 حزيران 2017 / بغداد / أدان مكتب رئيس الجمهورية الدكتور فؤاد معصوم بشدة التفجير الإرهابي الانتحاري الذي استهدف سوق المسيب الكبير صباح اليوم، ما أسفر عن استشهاد وإصابة مواطنين عزل بينهم عدد من النساء والأطفال، معربا عن الحزن العميق لاستشهاد وجرح مدنيين أبرياء جراء هذه الجريمة.

وأضاف المكتب في بيان إن هذه الجريمة التي يندى لها الجبين تؤكد مجددا الطبيعة الجبانة لمرتكبي هذه الأعمال الآثمة كما يثبت افتقارهم لأبسط القيم الإنسانية والأخلاقية مادام الصائمون والمتسوقون العزل والنساء والأطفال هم هدف هذا الجريمة النكراء.

وفيما أعرب المكتب عن عزاء ومواساة سيادته لذوي شهداء وجرحى التفجير أشار إلى دعوته السلطات الأمنية المعنية إلى مضاعفة يقظتها لمنع تكرار مثل عن هذه الجرائم الإرهابية والإسراع بالقبض على مرتكبيها ومن يقف وراءهم.//انتهى/ندى/رئاسة الجمهورية/الاعلام


إقرأ المزيد